اجتماع السيدة كاتبة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة مع السيد أرثورلوركوفسكي المبعوث الخاص بالمناخ لوزير الشؤون الخارجية لجمهورية بولندا

Plologne 20180921

في اطار أنشطتها على هامشالدورة الاستثنائية السابعة للمؤتمر الوزاريالإفريقي حول البيئة، عقدت السيدة نزهة الوفي، كاتبة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة، يوم 18 سبتمبر 2018 في نيروبي لقاء مع السفير ارتورلوركوفسكي، المبعوث الخاص بالمناخ لوزير الشؤون الخارجية لجمهورية بولونيا.

ويهدف هذا الاجتماع الذي يدخل في إطار المشاورات البولندية استعدادا للاجتماع 24 لمؤتمر الأطراف في الاتفاقية الإطار للأمم المتحدة حول التغيرات المناخية ، إلى التبادل حول تقدم التحضيرات لمؤتمر الأطراف وكذا الاجراءات المتخذة من طرف الرئاسة البولندية لإنجاحها.

خلال هذاالاجتماع، أكد السفير البولندي على أن الهدفالأول للرئاسة البولندية هو العمل مع الأطراف لتفعيل تنفيذ اتفاق باريس بطريقة متوازنة على الرغم من الوضع السياسي الصعب والتقدم المحدود في إطار الدورة الأخيرة للتفاوض المنعقدة في بانكوك (غشت 2018).

في هذا السياق، أضاف السيد السفير أنالرئاسة البولندية تعتزم عقد مؤتمر قمةفي 1 ديسمبر 2018 لإعطاء دفعة سياسية للمفاوضات. كما تقرر إنشاء لجنة الرؤساء السابقين لمؤتمر الأطراف لعقد اجتماعها الأول في مرحلة ما قبل مؤتمر الاطراف في الفترة من 21 إلى 24 نوفمبر 2018 وتكون بمثابة هيئة دعم للتفاوض. وستطلق بولندا مبادرتين جديدتين بمناسبةCOP24. الأولى ستكون خلال أعمال القمة حول الانتقال العادل إلى نموذج التنمية النظيفة المرتكز على الطاقات المتجددة والثانية عن دور الغابات في مكافحة تغير المناخ. وستنظم الرئاسة البولندية أيضا يوما دراسياحول النقل باستخدام الطاقة الكهربائية في 4 ديسمبر 2018. ودعا السفير المغرب للمشاركة في هذه الأحداث من أجل تقديم الدعم السياسي لبولندا وتبادل الخبرات في هذا المجال.

من جانبها أشارت السيدة الوزيرة إلى أنه بالرغم من الصعوبات الحالية، يجب التشبت بالتزامات باريس ومراكش والمحافظة على هذه التعبئة الجماعية ضمن إطار متتعدد الأطراف. كما أن 24 COP يجب أن يمضي قدما في المبادئ التوجيهية لتفعيل اتفاق باريس بطريقة متوازنة مع الأخذ بعين الاعتبار الظروف والاحتياجات الخاصة للبلدان النامية من حيث التمويل وتعزيز القدرات ونقل التكنولوجيا. كما ينبغي إحراز تقدم في خطة العمل واستخلاص النتائج من حوار تالانوا لتقييم الإجراءات المتخذة وتحديد خارطة الطريق للمستقبل.

وأضافت السيدة الوزيرة أن المغرب، تحت التوجيهاتالملكية السامية، ملتزم بمكافحة تغير المناخ على المستوى الإقليمي. وفي هذا السياق، أطلقت ثلاث لجان للمناخ بمبادرة من جلالة الملك (لجنة المناخ للساحل، لجنة المناخ لحوض الكونغو ولجنة الدول الجزرية). كما أنشئ مركز الكفاءات للتغيرات المناخية كمؤسسة إقليمية مخصصة لتعزيز القدرات في مجال المناخ وتبادل الخبرات بين البلدان الأفريقية.

وتناولت السيدة الوزيرة تحضيرات المغرب للمشاركة في الدورة 24 لمؤتمر الدول الأطراف وللمشاورات التي ستعقد مع مختلف الشركاء لضمان مشاركة فعالة في هذا المؤتمر.

في ختام هذا الاجتماع، طلب السفير البولندي من السيدة الوزيرة وبصفتها رئيسة للدورة الاستثنائية السابعة للمؤتمر الوزاريالإفريقي حول البيئة منحه فرصة خلال المؤتمر الوزاري لتقديم رؤية الرئاسة البولندية ل COP24 للوزراء الأفارقة.

كلنا اصدقاء البيئة

Tous Ecolos

خزانة الأفلام والصور

 

المنظمات غير الحكومية

ONG