تعزية

بقلوب خاشعة مليئة بالإيمان بالله عز وجل وراضية بقضائه وقدره ننعي لكم وفاة السيد شهاب ابن أحمد، المدير الجهوي للبيئة لجهة درعة تافيلالت قيد حياته، على إثر حادثة الطائرة الإثيوبية، يوم الأحد 10 مارس الجاري، وهو في طريقه إلى نيروبي بكينيا للمشاركة في أشغال الدورة الرابعة لجمعية الأمم المتحدة للبيئة.

لقد كان رحمه الله غاية في اللطف ودمث الأخلاق والتفاني في العطاء ومدافعا على البيئة وعلى الغابة بالخصوص التي كان يكن لها حبا خاصا. غادرنا وهو في أوج عطائه كمدير جهوي للبيئة لجهة درعة تافيلالت والتي عمل بكل ما أوتي من أجل النهوض بشؤونها والاستجابة لتطلعات مختلف المتدخلين بهذه الجهة. وسعيا من الفقيد لاستكمال بناء هذه المديرية وهو على مشارف التقاعد، تقدم بطلب تمديد سن الإحالة على التقاعد لمدة سنتين لمواصلة البناء والعطاء.

وبمناسبة هذه الفاجعة التي ألمت بنا جميعا، أتقدم بأصدق التعازي لزوجته وأبنائه ووالدته وكافة أفراد أسرته وإلى كافة زميلاته وزملائه في العمل بكتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة متضرعين للعلي القدير أن يسكن الفقيد فسيح جناته إلى جانب الشهداء والصديقين ويلهم ذويه الصبر والسلوان وحسن العزاء.

نزهة الوفي، كاتبة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة

كلنا اصدقاء البيئة

Tous Ecolos

خزانة الأفلام والصور

 

المنظمات غير الحكومية

ONG