كوب 24 – مشاركة السيدة الوزيرة في اليوم الأفريقي للتكيف

JAA DEVANT

بمناسبة تنظيم اليوم الافريقي للتكيف، شاركت السيدة نزهة الوفي كاتبة الدولة للتنمية المستدامة في أشغال الورشة التي نظمها البنك الإفريقي للتنمية (BAD) على هامش أشغال الدورة 24 لمؤتمر الدول الأطراف.

وذكّرت السيدة الوزيرة أن مؤشر الهشاشة في تغير المناخ لعام 2015 أظهر أن سبع بلدان من ضمن العشرة المهددة بآثار التغيرات المناخية هي دول إفريقية وأن عدد الكوارث الجوية في السنوات الخمس والعشرين الأخيرة قد تضاعف مرتين.

كما أكدت السيدة الوفي أيضا على أن الاحتياجات المالية للتكيف بحلول عام 2030 تقدر بما يتراوح بين 140 و300 مليار دولار سنويا، في حين أن التمويل العام الدولي للتكيف في سنة 2014 كان في حدود 22.5 مليار دولار.

وأضافت أنه على الرغم من إنشاء العديد من آليات التمويل، فإن تعقيد إجراءات المشاريع والمصادقة على صرفها تمنع الدول الإفريقية من الاستفادة من هذه التمويلات.

وذكرت السيدة الوفي بالجهود التي يبذلها المغرب على الصعيدين الوطني والإقليمي.

حيث خصصت المملكة المغربية خلال الفترة 2005-2010 نسبة 64٪ من نفقات المناخ بالبلاد لمشاريع التكيف، أي ما يعادل 9٪ من إجمالي الإنفاق الاستثماري. ومن المتوقع أن يرتفع هذا الرقم إلى 15 ٪ للفترة 2020-2030.

وفي هذا الإطار يتم تنفيذ برامج في قطاعات مختلفة على المستوى الوطني وعلى مستوى الأقاليم مصحوبة بأنظمة للرصد والتقييم من أجل التأقلم والتكيف مع تغير المناخ.

كما تجدر الإشارة على أن المغرب يولي اهتماماً خاصاً للتعاون، لا سيما من خلال المبادرات العديدة التي أطلقها في السنوات الأخيرة، وبالخصوص اللجن المناخية الثلاث التي تم إنشاؤها في قمة العمل الأفريقية (حوض الكونغو، والساحل والدول الجزرية)؛ والمركز المغربي للتغيرات المناخية؛ ومبادرة التكيف الزراعي في أفريقيا (3A)؛ ومبادرة (3S) التي تهدف إلى تعزيز الاستقرار والاستدامة والأمن.

1 1

JAA 2

JAA 4

JAA 3

كلنا اصدقاء البيئة

Tous Ecolos

خزانة الأفلام والصور

 

المنظمات غير الحكومية

ONG