مشاركة السيدة الوزيرة في أعمال الدورة 31 للجمعية السنوية ومنتدى الأعمال للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية

شاركت السيدة ليلى بنعلي، وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة، يوم 12 مايو 2022 بمراكش، في أعمال الدورة 31 للجمعية السنوية ومنتدى الأعمال للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية.

خلال كلمتها في الجلسة التي عقدت على هامش منتدى الأعمال للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية حول موضوع "الانتقال الطاقي: فرص الاستثمار لصالح المناخ"، سلطت السيدة الوزيرة الضوء على الدفعة القوية التي أعطاها جلالة الملك محمد السادس نصره الله لقطاع الانتقال الطاقي منذ أكثر من عقد، والذي مكّن المغرب من تحقيق تغير في التوجهات المرتبطة بسياسته في مجال الطاقة بشكل إرادي.

وفي هذا السياق، شددت السيدة الوزيرة على التزام المغرب بالانتقال الطاقي الضامن والصامد، مذكرة بأسس السياسة الطاقية الوطنية القائمة على الاستدامة، بما في ذلك الاستدامة المالية والمرنة والتنافسية.

وذكرت السيدة بنعلي بالجهود المبذولة حاليا لوضع إصلاح مؤسساتي وتنظيمي لقطاع الطاقة، الأمر الذي سيساهم في تحسين مناخ الأعمال بهدف جعل هذا القطاع أكثر جاذبية ولجلب المزيد من الاستثمارات الخاصة.

وأكدت السيدة الوزيرة على أهمية تعزيز الشفافية، لا سيما من خلال إنشاء شباك شامل للمستثمرين المحتملين في قطاع الطاقة، وتبسيط الإجراءات الإدارية التي تمكن من تقديم رؤية واضحة للمستثمرين الأجانب الراغبين في الاستقرار بالمغرب.

كلنا اصدقاء البيئة

Tous Ecolos

خزانة الأفلام والصور

 

 

المنظمات غير الحكومية

ONG