الوزيرة ليلى بنعلي تشارك ضمن وفد مغربي رفيع المستوى في الدورة 60 لمؤتمر ميونخ للأمان

 

6622

 

حضرت السيدة ليلى بنعلي، وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة، أشغال النسخة 60 لمؤتمر ميونخ للأمن في الفترة بين 16 و18 فبراير 2024 في ألمانيا. وشملت مشاركة السيدة الوزيرة في الفعاليات جملة من الجلسات وحلقات النقاش.

 وهكذا شاركت السيدة الوزيرة في جلسة نقاش بعنوان: "تحد استباقي: تعزيز الأمن المائي من أجل تنمية مستدامة" إلى جانب السيدة هيلغا شميد، الأمينة العامة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، والسيدة حنا رباني خار، وزيرة خارجية جمهورية باكستان الإسلامية، والسيدة السفيرة رايشيل أومامو، سكرتيرة سابقة بمجلس الوزراء للشؤون الخارجية بجمهورية كينيا. وقد تمحور النقاش حول  سبل التخفيف من تأثير الصراعات والحروب على تأمين مياه الشرب. كما شكلت هذه الجلسة مناسبة لمناقشة التدابير الواجب اتخاذها لتجنب ندرة المياه وتأثيراتها السلبية، فضلاً عن فرص مواءمة العمل المناخي والجهود المبذولة لتعزيز الأمن المائي لتخفيف تأثيرات التغير المناخي على الموارد المائية.

كما تباحثت السيدة الوزيرة، على هامش فعاليات مؤتمر ميونخ للأمن في ألمانيا، مع عدد من الشخصيات المرموقة مثل السيد سلطان أحمد الجابر، رئيس قمة المناخ COP28، والسيدة إنغريد غابرييلا هوفن، المديرة العامة للوكالة الألمانية للتعاون الدولي (giz)، والسيد روبرت هابيك، وزير الاقتصاد الفدرالي الألماني.

وقد تميزت فعاليات الجلسة الختامية للمؤتمر، بجلسة نقاش بعنوان "لا مجال لهدر الوقت: استشراف 60 عاماً مقبلة من الجيوسياسة"، حيث أبرزت السيدة الوزيرة أهمية تطوير نظام متعدد الأطراف حديث كبديل لإصلاح المؤسسات الاقتصادية الحالية لمواجهة التغير المناخي.

يشار إلى أن أشغال مؤتمر ميونخ للأمن عرفت حضور وفد مغربي رفيع المستوى، لمناقشة قضايا أمنية دولية طارئة، خاصة أن تقرير المؤتمر لهذه السنة يحمل عنوان "خسارة – خسارة؟" ليعرض بذلك مكامن الخلل على مستوى التعاون الدولي.

14

 

12

 

كلنا اصدقاء البيئة

Tous Ecolos

خزانة الأفلام والصور

 

 

المنظمات غير الحكومية

ONG